dal3

هلا والله شرفتو
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تابـــــال8ـــــــع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
VAPID

avatar

عدد الرسائل : 70
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

مُساهمةموضوع: تابـــــال8ـــــــع   الأحد نوفمبر 30, 2008 2:01 am

زايد: يصير خير .. وانتي لولوو.. شناويه تدرسين بالجامعه
لولوة: خدمه اجتماعيه .. احسن شي .. يناسب البنات وما يضطرني اني اشتغل بالدواير يمكن اصير مشرفه بمدرسه ولا شي ثاني
زايد: زين وايد زين ولو انج اشطر من انج تكونين مشرفه بس هذارة تنفعين
لولوة: هههههههههه طالع هاذا اللحين انا الهذارة ولا انت اللي بالع راديو
ام زايد: بس يا عيال .. بروح انجب لكم العشا
توها الام بتقوم وقعدها زايد: لا يمه اليوم انتي ارتاحي انا ولولووو بننجب العشا شرايج اللول
لولوة: good idea

الساعه 6 بتوقيت ايطاليا و7 بتوقيت الكويت جاسم وصل .. السايق غويليرمو كان ينتظره .. جاسم راح وياه مباشرة للمستشفى .. قُمر كانت قاعده بغرفه خالد واهو فاقد الوعي من 12 ساعه تقريبا .. الاطباء شخصوا حالته بانها نزيف شديد بالمعده نتيجه لضغوط نفسية كان يتعرض لها .. اول ما شافت قُمر جاسم طارت له ودموعها سيلان جارف.. كانت تحس بالخوف ويوم شافت جاسم الامان اللي صابها بجاها وريحها..
جاسم : بس قُمر بس حبيبتي لا تبجين جذي..
رفعت راسها قُمر واهي تمسح دموعها: ان شالله ..
جاسم يبتسم : عفيه على البنات.. وينه خالد شقال الدكتور..
جاسم انتبه لسيف اللي قاعد وسال قُمر: منو هاذا
قُمر انتبهت لسيف: هاذا... سيف العثماني ارفيج خالد .. لو ما اهو جان خالد للحين .....(ردت تبجي)
جاسم يلمها مرة ثانيه .. يدري بحساسيه قُمر و رقتها الزايدة ؟؟ مسكينه قُمر .. شلون قعدت لروحها ويا خالد .. جاسم بدى يحس بغلط زواج خالد من قُمر .. لان قُمر وايد صغيرة على الزواج .. بس ليش صار هاذا وخالد قال له انه بدى يحب قُمر .. السالفه فيها شي...
بعد ساعتين بالمستشفى جاسم عرف كل اللي صار بين قُمر وخالد .. من اول يوم لاخر شي بلقى ندى .. حس جاسم انه لو يقدرذبح ندى على جرأتها الكبيرة انها تلحق ورى خالد لايطاليا.. طبعا ما صدق الكلام اللي نقلته له قُمر بلسان ندى .. عن ان خالد اهو اللي متواعد معاها هني وانه يتصل فيها .. اهو يعرف عزة خالد واعتداده بنفسه بس ما حاول انه يجذب قُمر اللي مبين انها خلاص.. لو تذرها نسمه هوا بتطير.. خالد للحين ما منه حركه زادت المخاوف عند قُمر ..الدكتور يطلع ونظرات الشك بعيونه.. النرس تدخل وتطلع عليه وقُمر تفز من مكانه تطالع غرفه المعالجه إللي رفضوا يدخلون أي احد لها .. خالد كان راقد ولكن حواجبه كانت معقوده وكانه بالم .. ردت قُمر مكانها واهي تتحسر .. كل هذا عشان ندى.. يمرض جذي عشان حب وحده تخلت عنه وخلته يتزوج من ثانيه بالقهر.. والله انج ما تستاهلين يا ندى.. ما تستاهلين .. احتار مخها اكثر واكثر بالتفكير.. اهي تبي تنفصل عن خالد بس ما تبي يخسر كل شي.. اذا خسر ندى مرة وحده ما يصير يخسرها مرة ثانيه .. اهو يحبها .. يحبها حب فوق التصور ليش لازم يتعذب عشان الكل .. ما صدقت نفسها قُمر . تاثر مصلحته على حياتها اللي راح تتهدم لا مستحيل اخليه يتهنى .. وانا اللي اتعذب.. لكن هاذا خالد .. خالد حبيبي .. اللي ملكني وملك روحي ماارضى عليه بالعذاب.. حسيت بالموت يوم اني فكرت انه ما راح يكون لي شعباله اهو اللي ماادري من متى يحب ندى.. قبل لانرد الكويت .. انا لازم اريح خالد .. لازم ...

محد يقدر يدري شنو في بال قُمر .. لانها سكتت ومسحت دموعها ونظرة التصميم برقت بعيونها....

بعد نص ساعه خالد فتح عيونه .. بتعب وارهاق قدر انه يوتعي .. ياخذ نفس عميق ويزفره بقوة... يحس بالزلازل بجسمه .. رعشه بمعدته .. وطعم مر بحلجه .. يحس بالعطش .. عطشان حيل.. النرس خبرتهم ان خالد وعى وقُمر فزت دخلت الدار ويا عمها وراحت لعنده.. شافت يده تتحرك وكانه يدور على شي .. تلقائيا مدت يدها له واهي تبتسم .. انتبه لها خالد واهو يبي يناديها بس الحرقه اللي في بلعومه ما تخليه .. كل اللي قدر يقوله اهو: ماااي
قُمر انتفضت عروقها كلها: ان شالله (تصد للنرس) excuse me can I have a glass of water
النرس بابتسام: sure
راحت النرس وردت ويابت ماي بعود عشان خالد .. قُمر مدته لخالد واهو شرب ورد مكانه.. مغمض عيونه.. للحين ماانتبه لجاسم .. يوم قُمر بتشل يدها عنه عشان ترد القلاص للنرس خالد شد على يدها وفتح عيونه : ........... وين؟
دق قلبها بجنون : ولا مكان ....
رد خالد غمض عيونه وراح في سابع نومه.. تمت تطالعه واهي تمسح على يده وكل شوي تبوسها.. جاسم استاذن عشان يروح للطبيب يشوف اشفيه خالد .. تورط لكن لانه ما يعرف يتكلم ايطالي ذاك الزود .. لكن سيف بطيبته تدخل
سيف: انا بروح وياك اعرف اتكلم ايطالي
جاسم بابتسام: وينك يا ريال من زمان تراني مااعرف لغتهم حيل..
سيف بابتسام: معليه انا بعلمك اياها
جاسم بغشمرة: بس علمني الكلمات الحلوة عشان خبرك
سيف: افاا عليك وانا ابوك ههههههههههههههههه
جاسم : ههههههههههههههههه شقردي على عم ارفيجك
جاسم ارتاح لسيف وسيف بالمقابل حس بالاخوة تجاه جاسم مع انه اصغر منه .. بس اللي يشوف موقف جاسم مع قُمر وخالد يحس فعلا انه عم ولو انه صغير بسنه .. الاتكال عليه كان فظيع من قبل قُمر .. سيف ظل يفكر بقُمر .. يحس بمشاعر غريبه تجاهها.. جميله وناعمه ورقيقه .. لو كانت زوجتي مستحيل اعرضها لمثل هالمواقف.. اللي تربك حياتها وتزلزل كيانها الضعيف.. حس لنفسه .. شقاعد يقول هاذي مرت ارفيجه العزيز شلون يتمناها زوجه له .. استغفر ربه وراح ويا جاسم..
ما قدرت قُمر تقاوم النوم اللي بعيونها اكثر .. حاولت وحاولت ولكن عيونها تسكر من نفسها .. اخيرا حطت راسها جنب خالد عشان تريح عيونها شوي .. وارقدت.. المكان بدى يظلم شوي شوي الا من قسم الطوارئ اللي اهم فيه .. خالد انتبه مرة ثانيه .. وفتح عيونه بسهوله عن المرة القبليه .. لا يكون بس كان يحلم على عوايده بقُمر.. حلم فيها انها ماسكه يده ويمشون مع بعض.. بدرب فينيسيا .. قعد يحرك يده اليسار وشاف انها مو خاليه.. طالعها الا يد قُمر الصغيرة بيده .. واهي منزله راسها ومسكرة عيونها .. تم يطالعها ويطالعها من غير ملل.. احبها.. احبها يا ربي احبها.. مستحيل احب انسان كل هاذا الحب واعيش بصحه بهالدنيا .. شسوت فيني .. شالسحر اللي شربتني اياه .. ساحرة .. من راسها الى قدمها..عيونها ولا خدودها المتوردات ولا يدينها الحنونتين ولا شعرها الاسود .. احبها يا ربي .. احبها
سالت دمعه بزاويه عينه .. يحس نفسه اهو والدمع اخوان.. ما تنفع الممانعه والرجوله بهاذا الوقت .. دموعه تواسيه اكثر من رجولته اللي قست على قُمر .. وضربتها.. يده المجبرة كانت على بطنه اللي يحس انه فارغ .. قعد يتذكر اللي صار بالبيت قبل المستشفى.. كان يرجع دم بحر جبده.. حس باللوعه تسري فيه مرة ثانيه وتصلب جسمه وشد من قبضته على يد قُمر اللي اوتعت .. طالعت خالد حسته يتالم لانه يشد على عيونه ويصر على اسنانه .. بتخليه عشان تنادي النرس لكن يده كانت حاكمه عليه بقوة.. انتبه لها: ....... وين ..... رايحه
قُمر برعب: بنادي الدكتور..
خالد:.............. خليج وياي........ انتي دواي..
قُمر: تكفى خالد .. مااقدر اشوفك جذي .. خلني اروح اشوف الدكتور ايي لك ويعطيك شي يهديك
عن غير عمد خالد رخى قبضه يده وحسبت انه موافق وراحت عنه لكن خالد انتبه ليدها طايره من يده وما قدر يسوي شي .. الا ونوبه الم فظيعه تجتاحه .. يتعفر بدنه على هالسرير واهو ما يتحمل .. بيض ويهه وعرق بدنه اكثر الا ودخله الدكتور وجاسم وقُمر وسيف..
الدكتور حاول يهدي خالد بس كانت النوبه اقوى منه .. حس ان روحه بتطفر من بدنه وسلم بالامر انه راح يموت ... تم يناظر قُمر بعيونه ويشوف رعبها وسالت منه الدمعه.. الدكتور حاول يطلعهم من الغرفه بس قُمر ما رضت.. دخلن النرسات وياهن دكتور ثاني .. وقُمر ويا الدكتور الاول تتجادل انها ما تبي تطلع من الغرفه .. جاسم سحبها وطلعت قُمر وبعيونها نظرة خالد المستسلمه ..
قعدت قُمر والصدمه ماليه حشاها .. نظرته.. تذكرت هذي النظرة ... وين شافتها .. وين شافتها من قبل.. نظرة مستسلمه مهزومه مافيها روح بن ضاحي القتاليه .. عمها ابراهيم .. لا .. مو عمي ابراهيم .. يدي سبع... ماكو الا اهو ... فتحت عيونها على وسعهن واهي تسترجع ذكريات ذاك اليوم يوم مات يدها .. كان قاعد وياها بالعريش اللي في بيته الكبير.. كانت تقرى له قرآن مثل كل يوم بهذاك الوقت.. كان يطالعها بنظرة مهزومه .. يدري انه بيموت وبيخلي قُمر بلياه .. بس ما باليد حيله .. سلم امره للموت وظل يطالعها بنفس نظرة خالد .. معناته خالد بعد .......يموت
وقفت مكانها: لا ... لا .. مستحيل يموت.. مستحيل
جاسم: صلي على النبي قُمر .. استهدي بالله ما راح يصيبه شي ..
قُمر بتفكير: لا عمي .. نظرته ... نظره يدي سبع .. نفس النظرة عمي ... نفس النظرة....
لمها جاسم بحظنه: لا يا قُمر تكفين لاتقولين جذي.. خالد بيرد لنا ..لي ولج ولمريم ولامه والكل .. خالد مستحيل يخلينا ويروح .. ما يقدر .
جاسم حس بالرعب التااااام من كلام قُمر.. اهي الوحيده اللي كانت ويا يدها يوم يموت.. واذا تكلمت جذي فهي بتتكلم من صج مو عن غشمرة.. وبالله من يتغشمر بالموت ..
في النص ساعه اللي الاطباء يحاولون يسعفون خالد .. قُمر كانت تدعي لربها وتستغفره وتحمده وتسبح باسمه .. ما كان عندها مسباح لذا استغنت عنه بفواصل صبوعها.. حست بالايمان القوي يعمر بيسدها .. ماتدري ان كان ايمان ولا تشبث بخالد .. مستحيل خالد يروح عنها.. لانها راح تروح وياه على طول ..
بعد الاسعاف الطارئ لخالد ... استقرت حالته .. والاطباء قعدوا يسوون له عمليه تنظيف للمعده..
طلع الدكتور واهو يبتسم لقُمر: see he is fine now and you are the one who broke the hospital on our heads
قُمر تطالعه من غير تصديق.. تحس انها ما تفهم لولا كلمه قالها .. شقصده.. شقاعد يصير.. تشبثت بجاسم اللي كان مبتسم ويتحمد الله
قُمر: شصاير.. اشفيه خالد
جاسم والدمعه بعيونه: مافيه الا العافيه ... كل العافيه قُمر
قُمر ما قدرت تصدق اللي يقوله جاسم والتفتت للدكتور: can I see him
الدكتور: he is under the sterlizer and I advise you to let him sleep in calm and you go home and rist.. He won`t wake until tomorrow
قُمر تعترض: but doc…
جاسم: سمعتي اللي قاله يالله بسرعه جدامي البيت وباجر انا من الصبح بييبج هني ..
قُمر: لكن عمي
جاسم: ا ا ا ولا كلمه ..
قُمر: انزين بس بشوفه
جاسم يجرها لبره المستشفى وسيف معاهم: باجر يصير خير ..
قُمر بدلال: عمي حرام لا تسوي جذي ... بقعد لروحه طول الليل..
جاسم: سبع ولد سبع ويالله بسج من هالهرج ..
قُمر بملل: ان شالله ..
جاسم راح ويا قُمر البيت وسيف ظل واقف مكانه .. يفكر في خالد وقُمر.. شكثر قُمر تحبه واهو يحب ندى .. وين بيحصل حب مثل حب قُمر له .. وين ..

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تابـــــال8ـــــــع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
dal3 :: ღ مـنـتـدى الـقـصـة والـروايـة ღ-
انتقل الى: