dal3

هلا والله شرفتو
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 continue>>>>7

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
VAPID

avatar

عدد الرسائل : 70
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

مُساهمةموضوع: continue>>>>7   الأحد نوفمبر 30, 2008 1:50 am

تألم خالد زود من كلام قُمر .. جرحها عميق وينزف بغزارة .. بس اهي صاجه.. لو ما تزوجها واهو على حبه لندى جان ما صار اللي صار ولا راحت روح قُمر الطيبة ..يحس نفس مجرم .. مجرم بحقها ومجرم بحقه ومجرم بحق ندى بعد .. ما يدري عن ندى .. أكيد ردت لندن من بعد تهزيبه أمس .. والا منو بظل من بعد الكلام الجارح اللي قاله بس اهو أتخذ القرار المناسب.. لقُمر وإكراما لزواجه اللي ما يدري شنو مصيره من بعد اللي صار أمس .. بس مستحيل يترك قُمر لو كان هذا الشي اهي اللي تبيه .. مستحيل يفرط فيها وفي زواجهم اللي صار بالنسبه له حبل النجاه من بعد ماكان حبل المشنقة..
الفصل الثاني............
تلبست قُمر وقعدت تنتظر انابيلا تناديها عشان تنزل .. تبجي على شهر العسل اللي انتهى قبل لا يبدى .. صج انه اتعس شهر عاشته بحياتها .. خسرت روحها ... وخسرت دفترها.. وخسرته اهو .. اللي ما يتعوض .. خالد ... تنزل دموعها بغزارة واهي تمرر يدها على كل شي بالجناح .. الكراسي .. الطاولات .. المزهريات المليانه بورود الاوركيد الابيض.. تبتسم واهي مجروحه.. تتذكر طلعه ذاك اليوم قبل لا تهب عاصفه ندى على حياتها .. بس الحمد لله ان الحقيقه انكشفت لها قبل لا تغوص اكثر بحب خالد .. مع ان قلبها تعلق فيه وفي هواه الا انها بتحاول تموت هذا الحب ولو كان اخر شي تسويه بحياتها..
انطق الباب وقُمر تمسح دموعها بنعومه وترد: تفضلي انابيلا..
ما كانت انابيلا..: انا خالد ...
التفتت له قُمر .. ودموعها سيلان يهز القلوب المتحجرة .. نست حقدها وانتقامها للحظه وقعدت تلومه وتعاتبه بنظراتها..
كان واقف بهدوء وجسمه مايل من التعب اللي فيه .. معدته تصرخ بانواع الاالام الغريبه اللي عمره ماحس بمثلها .. بس متحمل عشان يردون الكويت باسرع وقت.. دموعها كانت بمثابه لسان حالها المزري .. تطالعه و عتب القلوب واللوم المذيب موجه له ..
خالد بحزن: الوقت صار .... قبل لاتفوتنا الرحله
قُمر ما ردت عليه .. ظلت تطالعه بنظرة العتاب... واهو ما عاد يستحمل اكثر
خالد: قُمر تكفين. .خلينا نطلع من هالكابوس .. ونرد للكويت ..
قُمر تبتسم بالم: كان من الممكن ان يكون هذا المكان الجنه .. الحلم الوردي .. حلم الف بنت وبنت تمنى السعاده الشرعيه ببدايه حياتها الزوجيه .. بس انت من الانانيه انك قضيت عليها .. وقضيت على حياتي .. وتناسيت حقوقي عشان نفسك .. الله يجازيك كل الخير خالد .. على اللي سويته فيي.
تمت تبجي وملامحها متعذبه .. خالد زادت الامه .. ليش تقول له جذي .. تسم روحه وتجرعه العذاب .. اهو يحبها .. ليش ما تصدقه
خالد: قُمر .. انا احبج .. علامج ما تصدقيني .. ليش تقولين لي هالكلام اللي يذبحني بكل مرة اضطر اني اسمعه..
قُمر تمسح دموعها وتحمل جنطتها ومن دون ما ترد تطلع من الدار... ويظل خالد .. يسترجع ذكريات ذاك الصباح اللي كان مقرر انهم يطلعون .. كانت قُمر شي .. وقُمر اللي كانت هني قبل شويه شي ثاني
ليش الحياه لازم تتعقد ..مستحيل يعني يعيش حياته بهدوء .. مستحيل يلاقي الراحه اللي الكل يتمناها .. هل هذي انانيه ولا حرام عليه .. ماقدر يستحمل اكثر وطلع من الدار .. قبل لا يطلع حس بشي تحت ريله .. باعدها لقى السوار الابيض اللي كانت قُمر لابسته .. قفله مكسور ومطروح على الارض.. شبيه بحاله زواجه ويا قُمر .. رفعه .. شمه وباسه وحطاه بجيب بانطلونه ..وطلع.
بعد ما طلعوا بنص ساعه ندى كانت واقفه عند الباب .. متوترة وخايفه من رده فعل خالد لو شافها بالبيت.. بس اهي لازم تتكلم وياه اهو وايد عصب عليها بس مستحيل يكون عنى الكلام اللي قاله ..
دقت على الجرس واخذت نفس..
ندى: bon jorno ..ke seniore kalid
ستيلا لاحظت اللغه المكسرة وردتعليها بالانجليزي: good morning mr khalid idnot here he left last night back to his home!
ندى انصدمت.. رد البلاد .. بهاذي السرعه.. ليش؟؟
ندى بلعثمه: ok thank you..
ستيلا سكرت الباب وندى مشت بطريج غير واضح لها .. خالد رد الكويت .. ليش.. ليش واهو يدري اني هني بايطاليا علشانه .. شقصده من هاذي الحركه.. لكن وين بيروح عني .. بروح له الكويت..


على الطيارة قُمر كانت هاديه اكثر من المتوقع .. اهي كانت متوترة من الطيران بس قوت نفسها على خوفها السخيف.. بدت تحس بحياتها سخيفه .. تعيش تحت ظل كثير من المخاوف اللي ما تنفعها بشي .
خالد كان قاعد واهو مسند راسه .. الام بطنه كل ما ايي لها تزيد .. الدوخه زادت عليه وجبينه يزخ عرق.. يحس بالمرض .. اكيد يده اهي السبب ... بلع حبوب مسكنه للالام وحاول يرقد بس ماكو وقت..الرحله قصيرة من فينيسيا الى روما .. لذا بس غمض عيونه .
في الجهه الثانيه كانت بنت عربيه قاعده واهي تمسح دموعها .. قُمر استعجبت منها .. مسكينه تبجي من يدري شفيها .. سكتت عنها لمده خمس دقايق بس بطبيعتها الطيبه ما قدرت تصبر اكثر ..
مدت يدها بالكلينكس للبنت بابتسام: هاااج
التفتت لها البنت وشافتها قُمر .. بنت حلوة ملامحها هادئه وعيونها متورمه من البجي ..
خذت منها الكلينكس : شكرا..
ابتسمت لها قُمر وسكتت عنها.. بس البنت ما فارقت بالها .. وردت لها
قُمر بحنيه: من الخليج.
البنت: السعوديه ..
قُمر: حيا الله هل السعوديه
البنت بابتسام: الله يحيكِ.. وانتي ؟
قُمر: من الكويت.
البنت وكانها تذكرت شي مؤلم: هلا والله ...
قُمر: شسمج
البنت: منايات
قُمر: هلا والله منايات.. انا قُمر
منايات: اسم على مسمى قُمر عاشت الاسامي
قُمر: عاشت ايامج .. علامج تبجين
منايات: امي توفت قبل سبوعين .. وقعدت تبجي مرة ثانيه

يتبع...
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
continue>>>>7
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
dal3 :: ღ مـنـتـدى الـقـصـة والـروايـة ღ-
انتقل الى: