dal3

هلا والله شرفتو
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تابع....قصة قمر خالد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
VAPID

avatar

عدد الرسائل : 70
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 25/11/2008

مُساهمةموضوع: تابع....قصة قمر خالد   السبت نوفمبر 29, 2008 2:48 am

ناديه تكمل: جنج بقره جدام الابلات هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حتى خالد اللي حلف على عمره ما يضحك ضحك على خبال ارفيجات قُمر ... حسهن صغيرات وعلى نياتهن ... مثل قُمر ... يطالع قُمر ...واهي تضحك بحياء جدامه ... يا ترى حياتنا شلون راح تكون يا قُمر ... شلون راح نعيش عمر كله مع بعض وانا مااحس بشي تجاهج ...
وسيمه تتكلم هالمرة بجديه اكثر: صج صج خلود (خالد فتح عيونه ...اصغر عيالها خلود ) اوه اوه خالد الشيخ ... قُمر عزيزة وغاليه ولو انها تهذر وايد بس حبابه وانا ارفيجتها من يوم الصف الاول أي من بعد لولوة ... حاسب عليها ... وحطها بقلبك قبل عيونك ...
خالد بكل جديه: ان شالله اقدر على اللي تطلبينه
الكل استغرب من كلامه الا قُمر اللي ما تعير كلامه أي انتباه...
لولوة: يالله يا بنات ... ورانا درب ...
قُمر بصدمه: وين رايحه
لولوة: بسم الله الرحمن اهني يا حبيبتي مو انه بس زايد اخوي بيوصلهن ...
قُمر لمعت عيونها يوم انذكر اسم زايد... زايد راعي الجوري مثل ما تسميه وسيمه ... كان كل يوم يوصل ورده جوري لقُمر مع لولوة وقُمر تحتفظ فيها وعقب تجففها وتخليها بكاس بلوري عندها بدارها ... وخت قُمر راسها بس لولوة هزتها
لولوة: لاتحاتين ...ربع ساعه وانه راده لج ...
وسيمه بدت تبجي بس على هدوء: بتوحشينا يالكريهه والله انج كل الخير قمور
قُمر بجت وياهن .. ارفيجاتها ما راح تشوفهن مرة ثانيه .. وان شافتهن يمكن مرة بالسنه ..
قُمر توصي وسيمه واهي تبجي: تكفين وسوم لا تنسيني وكل ما تقصدين ذكريني .. احب قصايدج
وسيمه لمت قُمر: فديت عمرج وانا لي غيرج بالقصايد
ناديه مسحت دمعتها: يالله وسوم حرام عليج بجيتيها.. حبيبتي قمور لا تنسينا تكفين .. تراج بالقلب يا روحي
قُمر: وانتي ندوي بعد ... وهاج أي شي محتاجه له لاتنسيني (ناديه بنت شهيد ومن اسرة محتاجه وقُمر ما تقصر وياها وويا اهلها )
ناديه: انا اقدر .. انتي الغاليه ام الخير
قُمر: الله يخليج يا بنت الشهيد .. (ناديه تحب الاسم إلى تناديه قُمر لانها كانت على طول تتمنى احد بفخر بكونها بنت شهيد)
شهلا: حبيبتي لا تنسيني تبين حجاب ولا عمل ولا يني انزله باحد دقي علي ام الطبوب انا
قُمر تضحك واهي تمسح دموعها: ما شاء الله عليج فج الفال لمتد ههههههههههههههههههههههههه
شهلاو الكل ضحكن ووسيمه ردت: أي أي هاذا اهو هههههههههههههه العيم عندهم شي غير فج الفيلان
شهلا: ويه على ويهج ماادري منو امه إلى اربع وعشرين ساعه ببيتنا حق هالسوالف..
وسيمه: سكتي لابارج الله فيج ياللله نمشي ..
ودعن قُمر وراحن عنها وخلن قُمر بذكرياتها ..........
قعدت قُمر مكانها واهي موخيه راسها تسترجع الذكريات ... الهده ... وايام الامتحانات ... والتوصيلات وسوالف وسيمه وحب ناديه العميق لواحد من الشباب اللي ايون عند المدرسه .. التلفونات والعلاقات وهواش الصف والابلات والفسحه والمحاظرات وربشه وسيمه وناديه ...
وتذكرت اول ما شافت زايد عند المدرسه .. البنات كلهن تخبلن عليه ولكن اهو تخبل عليها اهي .. تذكرت صدها لزايد وتخيب امله وتحرق دمه مع انها وايد تعزه ... كانت مراسيله توصلها واهي تشق الورقه وتحتفظ بالورد .. وتوده بس عمرها ما قالت انها تحبه ... يمكن لانها تقدس الحب ما تفكر انها توهبه لكل من ... ومع خالد ما راح توهبه لاحد... بتحتفظ فيه بقلبها ... لنفسها...
خالد من طرف ثاني كان يطالع جاسم اللي الجو عنده عال العال يرقص ... وياكل ويا الفرقه ... والجو كل ما ايي له يخلى من الناس ... الاهل كانوا فرحانين حيل ما شبعوا من الرقص والرباشه والاكل ... ماكو الا اهو ... مع ان النار اللي فيه تخف شوي شوي وتهدى وكانها تستعد لعاصفه بس اهو ما يدري عنها ... عيونه كانت موجهه على الباقه اللي جدامه ... مايطالع الناس القاعده وما لاحظ البنت اللي يالسه تطالعه ودموعها شوي وتسجب حار على ويهها...اغنيه يوسف العماني (مبروك ) كانت مشغله بهذي الحزة......

شيماء: يالله يا ندى ... مافينا نفشل روحنه اكثر ... لي متى بنيلس هني ... الناس كلها طلعت ما بقى الا اهله
ندى: مااقدر يا شيماء ... اقوى مني ... اقوى مني ...
شيماء: بس يالله قومي نطلع ... الدنيا صارت فير واكيد يبون يقعدون لحالهم...
ندى تمسح دموعها وتزيد من كحلتها: بس اول شي اسلم عليها ... واشوفها ...
شيماء: لكن يا ندى .............
راحت ندى للكوشه ... تمش بخطى كلها الم وعذاب... وتحس روحها تتقطع الف مرة بكل خطوة ناحيه حبيبها ورفيق احلى اربع سنوات عاشتها بلندن... خالد وكانه حس بقدوم احد ناحيته رفع راسه وانصدم... كانت ندى ... حبه الاول والاخير... نبض قلبه مثل ما يناديها ... اللـه يا ندى يايه تسمين قلبي وترطميني بالواقع المرير انج ما راح تكونين لي ولا انا راح اكون لج ....وقف على طول وقُمر التفتت له وطالعت وين ما تطالع عيونه ...
ركبت ندى الكوشه وعيونها على قُمر ... قُمر وقفت واهي تبتسم للبنت ...
ندى لاحظت الشبه بين عيون خالد وعيون قُمر ... وكانهم مرسومين لبعض من ما زاد الالم بقلبها
ندى: الف مبروك يا قُمر ...
قُمر باستغراب: الله يبارك في حياتج ...
بييه مريم وجاسم اللي شهق يوم شاف ندى: انتي ماتعرفيني لكن انه اعرفج ...(تطالع خالد)... خالد كلمنا عنج وايد.
خالد انصدم وقُمر استغربت: خالد؟
خالد تكلم بارتجاف: ندى رفيقه الدراسه كانت معانا بجماعه الدراسه والحلقه الدراسيه ...
قُمر: اهاااا.... هلا فيج ندى ...
ندى واهي حاسه بالغصه تتصاعد فيها ... قُمر وطبيه ...: هلا فيج ... ها يا قُمر ماوصيج ... خالد بعيونج ... تراه غالي حيل ... علينا.
خالد يبلغ الغصه وقُمر ترد من غير نفس بس بابتسام: ولا يهمج ... مهما كان ... اهو ولد عمي قبل لا يكون زوجي ...
ندى: يالله ... انه اترخص
خالد بلهفه: وين؟
ندى تلتفت له: وراي درب للمطار ... اليوم برد لندن
خالد اللي نسى وجود قُمر: ليش؟
ندى بارتباك: بروح اكمل دراستي ... و... ما عندي احد بالديره بعد. مالي قعده...
خالد يطالع ندى بكل الم: الله يحفظج ... من كل شر
ندى: وانت بعد ... يالله اشوفج على خير يا قُمر .
قُمر اللي ضاعت بالموقف: الخير بويهج ...


يتبع.........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تابع....قصة قمر خالد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
dal3 :: ღ مـنـتـدى الـقـصـة والـروايـة ღ-
انتقل الى: